مواقع مفيدة

مدونة التسويق والاعلام

مدونةالتسويق والاعلام
هي مدونة يكتب فيهامحمد نبيل
هي مدونة تقدمأتحدث فى مدونتى - التسويق والاعلام - عن العديد من الموضوعات التى تهم القارىء العربى بشكلِ عام وفئة الشباب منهم على وجه الخصوص , حيث معالجة بعض القضايا السياسية المعاصرة التى نعيشها ووضع تصورٍ عن كيفية التعامل أو التكيف معها , بجانب التعامل الاعلامى مع مثل تلك القضايا , حيث أن الاعلام قد أصبح المؤثر الأكبر فى ثقافة الشعوب والموجه الأول لسلوكياتهم , بالاضافة إلى اهتمامات الشباب بعالم الأعمال بما يحتويه من الحديث عن التسويق والمبيعات! عن طريق نقل خبراتى العملية إليهم.
رابط المدونةhttp://marketingandmedia.blogspot.com/
الي زوار المدونةالتسويق و الاعلام أصبحا الآن يشكلان معا ثنائيا رائعا..من عرف أسرارهما وتمكن منهما..استطاع أن يفعل الكثير فى هذا العالم الكبير الصغير..ومن هنا نحاول أن نتعرف على صورتنا (كعرب وكمسلمين) بين دول العالم..وهل هى صورة حقيقة أم مشوهة ؟ ومن المسئول عن تشويهها؟ وكيف يمكن لنا تعديلها ؟ وماهى أدواتنا لتحقيق ذلك ؟ باختصار: كيف نسوّق أنفسنا للعالم ؟ وكيف نستخدم أساليب التسويق الحديثة وندمجها مع أدوات الاعلام المعاصرة ؟ اننا هنا لنتبادل! الأفكار , ليس فقط لنغير صورتنا أمام العالم, ولكن أيضا لنغير وجه العالم..

وهذة أفضل خمسة مقالات في المدونة
عنوان المقال الأولأساسيات التفاوض
هذا المقال يتحدث عنهل يجوز التفاوض على بعض الأمور التى تخص فلسطين بما فيها القدس مع أن هناك قاعدة تاريخية لا أعلم لها استثناء فى تاريخ البشرية , ألا وهى أن " ما أُخذ بالقوة لا يُسترد إلا بالقوة " , إذا جاز التفاوض فعلى ماذا ؟ وما هى أسس ذلك التفاوض ؟
عنوان المقال الثانيسلاح "الفيس بوك"
هذا المقال يتحدث عنهناك بعض الشباب العربى المخلص يفضل تجنب استخدام المواقع الاجتماعية , بدعوى أنها تدعو إلى الفساد والإفساد , كما أنها إحدى أسهل الطرق التى يستخدمها أعداؤنا لجمع أكبر قدر من المعلومات عنا. فهل هذا صحيح ؟ وإن كان كذلك , فهل يُعد ذلك مبرراً لاعتزال المواقع الاجتماعية ؟
عنوان المقال الثالثالاسلاميون قادمون
هذا المقال يتحدث عنالكثيرون يتجنبون العمل مع الجماعات الاسلامية المختلفة بما فيها جماعات الاسلام السياسى , بل ونجد نسبةً كبيرةً من الشعوب العربية يخشون وصول هؤلاء الاسلاميين إلى سدة الحكم. فما هو السبب فى وجود مثل هذه المشاعر السلبية تجاه كل ما هو اسلامى ؟ فلنبحث الأمر معاً , فلعل وراءها وجهة نظرٍ منطقية !
عنوان المقال الرابع هكذا يُستخدم الاعلام
هذا المقال يتحدث عنقد يعتقد البعض أن الحرية مكفولةٌ بالكامل لشعوب الدول المتقدمة - ومنها الشعب الأمريكى - فى أوطانها , وعلى رأسها حرية الصحافة وانتقال المعلومات وتداول البيانات , ولكن ماذا لو عرفت الحقيقة ؟ هل ستصدق أو تستوعب ما يحدث على أرض الواقع ؟ أم ستصاب بالصدمة ؟ وإذا عرفت فما الذى يمكنك عمله إزاء ذلك ؟
عنوان المقال الخامسمطلوب رجل أعمال مسلم
هذا المقال يتحدث عنيثور الكثير من الجدل حول العديد من رجال المال والأعمال فى بلادنا بما يُقدمون عليه من أفعالٍ مشينة تخالف تعاليم ديننا ولا تتفق مع عاداتنا وتقاليدنا وأعرافنا , فى ذات الوقت الذى نجد فيه رجال أعمال من غير المسلمين يتنافسون على فعل الخير حتى نتمنى أن لو كانوا مسلمين , يمكنكم أن تعقدوا المقارنة بأنفسكم..

لزيارة مدونة التسويق والاعلام 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق